الرئيسية » مقالات » شطرنج/ الخبر

شطرنج/ الخبر

كتب /لطفي علي حسن

الصحافةوالاعلام لعبة تشبة كثيرا لعبة الشطرنج فهناك من يكون الوزير والفيل والحصان والطبية والعسكري كل هؤلا متواجدون لحماية الملك 
والملك عبارة عن مكان او شخص والاغلبية العظمي يكون الملك شخصا وهو الوحيد الذي يتحكم باللعبة وتنتهي دائما لصالحة ولكن هناك ملوك تخطي بلعبتها وتظن ان الوزير هو اقوي لاعب بها لامتلاكة حق الحركة ثماني مرات بعكس باقي اللاعبون وسرعان ماتبدا اللعبة ويبداء الملك بالتضحية بالعساكر ويليها باقي اللاعبون ويظن ان الوزير سيحمية ولكن في النهاية نصل الي كش ملك ويموت الملك وذلك لغبائةفقط لاختيارة اضعف لاعب ليربح بة المعركة فالوزير لايتحرك الااذا كان الطريق امامة مفتوح بفضل باقي اللاعبون واضعفهم ولكنة نسي ان الحصان هو الاقوي وبرغم ان الحصان لايحق لة سوي اربع حركات ولكن لدية اقوي ميزة وهي ان حركتة تكون من فوق اللاعبين ولايشل حركتة شي طالما ان حركتةمحميةمن قبل باقي اللاعبون وحمايتة لابد ان يوفرها لة الملك فلا يجوز ان تربط حصانك وتجعلة لاقيمة لة ولايجوز ان تدع الحصان طليقا بدون حماية كذلك الامر هي الصحافة والاعلام

هناك ملكا واحدا وهو اماان يكون مكانا او شخص والاغلبية الملك شخصا والوزير هو اقرب الناس للملك وهو الشخص الوحيد الذي يكون لة حرية التصرف لتلميع الملك واظهارة بصورة جمالية تليق بكمالة ومكانتةويعطية الحق بتحريك اللاعبون اما عن الحصان فهم الشباب فهناك ملوك وممالك لاتهتم للشباب ظانين انهم سيظلون دائما انهم لاقيمة لهم ويستغني عنهم في اتفة الظروف واقل الاخطاء ولكن الشباب
هم الاحصنة التي تتخطي اي لاعب وبداخلهم يكمن القوة التي تقلب الموازين وتجعل الملك دائما يربح فلا تقيدو الشباب او تضحو بهم زاعمين بانكم الاقوي والافضل والجميع يامل بان يكون تحت قيادتكم ولا تطلقوا العنان للشباب وتجعلوهم منطلقين بدون حماية حتي لاياتي عليهم وقت وتنتهي مسيرتهم او ان يلقي بهم خلف القضبان وبالنهاية يظن الملك ان اللعبة تظل دائما كما هي لكن عذرا لعبة الصحافة والاعلام تختلف فالجندي سياتي علية يوما بان يكون حصانا ووزيرا وملك فعاملو جنودكم كما لوكانو ملوك ولاتقللو من قوة احصنتكم او تكبتو قواهم لانها ستنفجر حتما واول من سيوذي هي المملكة او الملك واختارو اللاعب الذي يجعلك تربح ولاتختار من تظن انة يحميك ويحبك لان الصحافة لعبة لاقلب فيها

ارسال :

عن ramadan kamal

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

كلمتين وبس صدق أولا تصدق اسرائيل والسعودية

بقلم اللواء سعيد حجازى كلمتين وبس صدق أولا تصدق إسرائيل والسعودية فى خبر على قناة الجزيرة القطرية أن ولى العهد السعودي محمد ابن سلمان طلب من نتانياهو أن تقوم إسرائيل ...