اخر الاخبار
رئيس مجلس الادارة سامية ابراهيم ،رئيس التحرير علاء القهوجي
الرئيسية » الرئيسية » إِنِّي غَيَّرتُكِ فاحتَاري…..بقلم رافع آدم الهاشميّ/الخبر

إِنِّي غَيَّرتُكِ فاحتَاري…..بقلم رافع آدم الهاشميّ/الخبر

 

إِنِّي غَيَّرتُكِ فاحتَاري

………

من أَشعار:

رافع آدم الهاشميّ

الباحث المحقّق الأديب

………

إِنِّي غَيَّرتُكِ فاحتَاري

يا نَبضاً في القَلبِ وَ دَاري

مَا بينَ العَيشِ على لَحنٍ

كَرَبيعٍ عَادَ بأَوتاري

أَو بينَ تَعَابيرٍ شَتَّى

أَو بينَ قِرَاءَةِ أَشعَاري

فأَنا كَالشَمسِ بلا وَطَنٍ

وَ الْحُبُّ كَمَا كَان دِثاري

وَ جَميعُ الأَوطَانِ بكِ اِجتَمَعَتْ

فَتَدَاعَى في فيكِ مَساري

يا حُبَّاً أَبديَّّاً أَهوَى

يا كُلَّ الْجَمعِ وَ أَنصاري

يا كُلَّ الوَردِ بذي الدُّنيا

يا عِطراً يُعبِقُ أَزهاري

يا نبعاً كَالشَهدِ وَ أَحلى

يا غَيماً يَملَؤ أَنهاري

يا دُرَّاً مَكنوناً أَغلى

مِن أَغلى أَغلى الأَحجَارِ

يا ضوءاً مِعطَاءً يَنمو

كَالنَّجَمِ يُعانِقُ أَعطاري

يا شُعلَةَ إِبهارٍ يَعلو

ليلاً وَ نَهَاراً أَقداري

إِنِّي أَعلَنتُ بلا خَجَلٍ

يا فَيضَ حَنانٍ وَ شِعَاري

إِنِّي أَحببتُكِ فانتَصِري

لِفُؤادٍ يهوَاكِ وَ ناري

لِعَشيقٍ يَعشَقُكِ دَوماً

فأَخوضُ العِشقَ بأَقمَاري

لِمُحِبٍّ لا يَهوَى إِلَّا

عَن صِدقٍ بَانَ بأَفكاري

يا نوراً في الروحِ تَسَامَى

يا بَحراً يَملؤ أَحَباري

إِنِّي أَقرَرتُ بلا كَذِبٍ

قَد حَطَّمَ عِشقُكِ أَسواري

قَد غَيَّبَ عَقليَ مَن أَهوَى

بجَمَالٍ يَردَعُ أَعذاري

قَد أَضحى في يَدكِ قَلبي

وَ تَعَالَتْ باسمِكِ أَخباري

يا سُندُسَ فِردَوسٍ يَبقَى

يَتلأَلأُ عِشقَاً بوِقَارِ

هَا قَد أَمسيتُ أَسيرَ هوىً

قَد باتَ يُكَشِّفُ أَسراري.

ارسال :

عن سكينة صادق

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أحمد أبوالعلا… يكتب.. حكاية صورة

و الصورة ل الخديوي عباس حلمي الثاني بن محمد توفيق بن إسماعيل . و الحكاية أنه كان خديوي مصر من 8 يناير 1892 إلى 19 ديسمبر 1914 و الذى ولد ...