اخر الاخبار
الرئيسية » معلوماتك تهمك » كيف نتغلب على الأنا ؟

كيف نتغلب على الأنا ؟

 

إيمان العادلى

” الأنانية”  هو المصطلح الذي يصف الشخص الذي يركز على نفسه والمعجب بنفسه بشكل كبير جدآ كلمة “النرجسية” تأتي من أسطورة في الأساطير اليونانية التي تحكي قصة شاب وسيم يدعى نركيسوس والذي رأى انعكاس صورته في بركة ماء ووقع في حب نفسه صحيح من قال «حب نفسك أولا لكي تحب الآخرين»،ولكن لحب الذات حدود يجب ألا تتعدى ما هو متعارف عليه في المجتمع حب الذات من أجل تعلم حب الآخرين يختلف كثيرا عن الأنانية التي تتركز على حب الذات ونبذ الآخرين أو إهمال حقوقهم المساوية لحقوق الآخرين وحب الذات الصحي يختلف عن حب الذات المرضي وهو بالضبط ما سنلقي الضوء عليه لأن الكثيرين مازالوا حائرين للإجابة عن سؤال فيما إذا كانت الأنانية مرضا بالفعل أم هي سلوك متأصل أو مكتسب؟
أن الأنانية يمكن أن تكون مرضا ومرضا خطيرآ إذا خرجت عن الحدود المألوفة لحب الذات وتشكلت الشخصية على الذات فقط وأيضآ تنتج عن سلوك متطرف من قبل الوالدين تجاه الطفل أثناء مرحلة نموه نتيجة للتدليل المفرط من قبل الوالدين ليكون ناجحا ومتميزآ عن غيره و من أجل ضمان شعور أحترام الذات لديهم أنفسهم
الإنسان الأناني يحب أن يستحوذ على الأعمال الهامة ويحب الظهور فى الأماكن والأعمال العامة بل و يسعي لإلغاء الأخرين و يسفه آرائهم و يحقر أعمالهم ويقوم بفرض رأيه ويحب القيادة و يضع العقبات أمامهم و يصل به الحد إلى الانتقام و الهدم منهم لكونهم ناجحين فقط باختصار أحاسيسه ومشاعره لذاته و آلامه وحبه و بغضه يحركهما الـ (أنا)

للأنانية آثار سيئة منها :
1. تضيع على النفس لذة العطاء والخير للأخرين فالأناني محروم من ذلك بل يسيطر عليه القلق و ربما الحسد و العياذ بالله فإن أقصر طرق السعادة إسعاد الأخرين

2. تولد الحقد والحسدبين الأفراد والأصدقاء و تولد الخصومة والكره

3. تجعلك قليل الهمة إذ تصبح نفسك قيد المنفعة الذاتية فقط ولا تقدم اى خدمات للغير

4. كره الناس للأناني بسبب بخله في بذل الخير لهم وتقديم المساعدات لهم

كيفية العلاج منها :

1. أن نكتشف الداء لدينا بأن نفتش في دواخلنا ونعرف الأسباب

2. الرضا و القناعة بضرورة التخلص من أنانية النفس وأن نكرها ونفضل عليها العطاء والحب للغير

3. أن نضع أنفسنا مكان أصحاب الحاجات ونعاملهم بما يحبوا أن يعاملونا به

4.ان نقوم بتدريب أنفسنا على مزاولة الأمور التي تخلص الإنسان من هذه الصفة البغيضة وتحبب له حب مساعدة الغير وحب الخير لهم
وأخيرآ لم أجد ختامآ لمقالى هذا غير كلام الحبيب صل الله عليه وسلم في صحيح مسلم في حديث الإمارة : ( من أحب أن يزحزح عن النار و يدخل الجنة فلتدركه منيته وهو مؤمن بالله و اليوم الآخر و يأتي إلى الناس الذي يحب أن يؤتى إليه )

ارسال :

عن نور الياسين

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مؤسسة “معا هنكمل المشوار” تشارك في الدورة التدريبية لزراعة أسطح المنازل/الخبر

كتبت د. مها أباظة شاركت مؤسسة “معا هنكمل المشوار” تحت رئاسة المستشارة هالة جاد، اليوم الأحد ، في الدورة التدريبية لزراعة أسطح المنازل بوزارة الزراعة، و التي تعتبر نقطة انطلاق ...