اخر الاخبار
الرئيسية » مقالات » الإرهاب الإعلامى حرب شرسة ضد مصر

الإرهاب الإعلامى حرب شرسة ضد مصر

بقلم الكاتبة / أميمة العشماوى .

تخوض مصر اللآن حربا شرسة ضد الإرهاب ليس فقط على الأرض ولكن أيضا أصبح الفضاء الإعلامى أشد خطرا من إرهاب الأرض والمشكلة الحقيقية أنه لايبدو أننا نقدر خطورة الحرب ضد الإرهاب فى الفضاء فقد إنعكس ذلك بوضوح فى فشل إعلام الفضاء المصرى الذى يفترض أنه فى مواجهة تلك الحرب الشرسة من جانب أعداء مصر من المتآمرين والخونة والتى ملأت الفضاء من قنوات إخوانية متمركزة فى دول مثل تركيا وقطر منها الجزيرة ومكملين والشرق والتى أصبحت ليل نهار تبث الأكاذيب والشائعات المغرضة والمدمرة لعقول المصريين و نرى الكثير يبث على شاشات الفتنة والتحريض ضد الجيش درع الوطن بإختلاق قصص وروايات لاأساس لها من الصحة متوهمين أن فنون الدعاية والتأثير يمكن أن يصدقها الشعب المصرى .

هؤلاء المغيبون عن الوعى لم يستوعبوا دروس السنوات الماضية منذ أن لفظهم الشعب المصرى بخروجه يوم 30 يونيو فأصبحوا يدبرون من كل خطط سوداء تأتى بهذا الشعب إلى الخراب من جديد نعم إنها حرب لم تستهدف مصر وحدها وانما تستهدف المنطقة بأسرها تحت رايات الفوضى الهدامة إن التعامل مع الحرب الإعلامية على أنها حرب وقتية تنشب فقط لحظة وقوع العمليات الإرهابية أو الوصول لهدف معين خطأ كبير بل هى حربا مستمرة لاهوادة فيها فهم يستعدون بتهيئة الرأى العام خاصة المتواصل على الإنتر نت ووسائل التواصل الإجتماعى لإستقبال رسائلهم والترويج للأكاذيب والشائعات ومن هنا أقول على الإعلاميين أن يعيدوا النظر فى الإجابة على هذا السؤال كيف سيكون حال إرهاب الأرض والفضاء والقدرة على مواجهته أمنيا ومجتمعيا بدون إعلام مهيأ وقوى قادر على نقل الحدث كما هو ليعلم الشعب كل دهاليز مايحدث بكل صراحة ووضوح ولا ننسى أن الرأى العام هو الهدف لهؤلاء الخونة والمأجورين

ارسال :

عن أحمد إمام

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الجمال في إعادة قلوبنا للوضع الافتراضي/ جريدة الخبر

بقلم ضحى أشرف  الكثير منا يتردد في أن يفكر من خلال قلبه يقولون القلب هو الأضعف وجميع اختيارته خطأ القلب ليس كما يعتقد الجميع القلب هو مركز القوه الحقيقي للتعامل ...