اخر الاخبار
رئيس مجلس الادارة سامية ابراهيم ،رئيس التحرير علاء القهوجي
الرئيسية » شعر » أقيموا عليَّ الحد فقد خنت القصيدة … المبدعة الكبيرة نعيمة ناجي // الخبر .

أقيموا عليَّ الحد فقد خنت القصيدة … المبدعة الكبيرة نعيمة ناجي // الخبر .

 

أيها الشعراء الناطقون باسم الحب …
التائهون بين القسط ونصف الأوزان…جئت مكبلة الأوتار
أقيموا علي الحد..
فقد خنت القصيدة…
بلا أطلال ولجت أساطير الأحزان…
تسللت من شرفات العشق…
طرقت أبواب الشرايين عند العتبات المظلمة…
لا مجيب…تصدني الأوردة
تطردني خارج مملكة السلاطين…
اختلست النظر بين تجاعيد السحب…
أغازل غيمة شاردة…
لعل المطر يجود من شفتي عشق مارد…
السماء لاتمطر ذهبا
هكذا ولى كبرياء…
وانحنيت أرشف رشفتي الأخيرة من فنجان البن المستورد….
استوطنني المزاج وأنشأت أذرف القوافي…وابلا من الأشعار…
لعل النبض يشفع لأسراري…
ولى ثانية مكسرا حدود الكلام….
أواه….
جئتني خطأ أيها العشق…وأنا آسفة…
وحجتي ودليلي…
ليت الواو لم تندبني عند آخر اللقاء…
ليتها أسقطتني في بحيرة الأشجان…
ولا نأت بآهاتي بين دروب الأقدار…
شاردة أنا
لا أفقه في آيات الحب….
ولا علم لي بين تراتيل العشق…
أضمد أوجاع الحزانى…والمكلومين سرا…والنازحين إلى وطني غربة…
وعلى أرصفة القطارات ومحطات المعابر…أسكب الريق أكوابا…فالقيظ مضن…والحر توابل وأصناف…
تحركت المعاني بين صفوف القصيدة….
أسمع الآن أنين المجازات…
وقد تآكلت صدأ بين رفوف الوهم…
أغواها غرام مختال…
بين أنين حرب وجوع وفقر واغتصاب بالأمداد…
أنا الآن أعترف بانهزام قصيدتي…
أمشي منحنية مطأطأة الكبرياء
مخبولة…بلا ثوابت
في عرين أسد جائع
أتوسله لقمة من قوافيه…
أنا خائنة للقصيدة
أقيموا علي الحد…

ارسال :

عن خديجة الميمونى

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عذرا حبيبي _الشاعرة/نعيمة ناجي_جريدة الخبر

عذرا حبيبي فقد أسدل الليل خيوطه عذرا فقفص الصدر مبتل والمآقي حزينة عذرا حبيبي كيف أبصرك؟ وقطار الليل سريع بلا رصيف بلا تذكرة كالوهم … عذرا فقد جف مداد الحبر ...