اخر الاخبار
رئيس مجلس الادارة سامية ابراهيم ،رئيس التحرير علاء القهوجي
الرئيسية » مقالات » ناهد زغلول تكتب .. السحر والشعوزه

ناهد زغلول تكتب .. السحر والشعوزه

بقلم ناهد زغلول

حينما نقف عند تلك الكلمة نتذكر قول الله تبارك وتعالى “وماهم بضارين به من أحد إلا بإذن الله”

ولكن ماذا تمثل لنا هذه الأية بمفهومها من المعروف لدينا وبما ذكر فى أيات الله أن السحر موجود ولكن لابد أن ندرك انه مهما بلغ من قوته وتأثيره إلا أنه لايتحقق مقصوده إلا بإذن الله تعالى وماأراده الله تبارك وتعالى هو الكائن… ولكن للأسف كثرة الجهل لدى الناس والتصديق بأن هوالأساس معتقدين بفكرهم أن تأثيره وقوته من وجهة نظر البعض هو بالأمر اللازم تصديقه فمثلا لعمل جلب الحبيب أو لفراق الأحبة أو لإيذاء أشخاص بعينهم أو التفريق بين الزوجين .

فكثيرا من الدجالين والمشعوذين ممن يسمون أنفسهم شيوخا مبروكين وذات كرامات يلعبون بهؤلاء الفئة من الناس لعمل تلك الخرافات …وللأسف كثر عدد هؤلاء فى الأونة الأخيرة.

ولكن يبقى سؤالا:

لماذا كثروا بشدة ؟

هل لأن الجهل وعدم الوعى والإيمان بهؤلاء وتصديقهم والذهاب إليهم وبذل الكثير من الأموال لهم للحصول على تلك الأعمال التى يرونها تجلب الرزق أولفك السحر أوماشابه ذلك… أو لعدم الثقة بالله وضعف الإيمان به بأنه هو الرزاق وهو العالم بكل شىء جرنا لهؤلاء الفئة المتخصصة فى النصب وجلب الناس بأى وسيلة.

لابد أن ندرك خطورة هذا الأمر ومدى تأثيره فلابد أن نتذكر قول سيد المرسلين “من أت عرافا أو كاهنا وصدقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد”

فى الختام نقول أن الصلاة وقراءة القران والثقة بالله والأيمان به جزئين أساسين للتحصين للمسلم وكثرة الإستغفار وسيلة لجلب الرزق وهذا يعد كفيلا للأخذ به والبعد عن تصديق تلك الأعمال الخرافية المفعمة بالنصب والدجل.والشعوزه 

ارسال :

عن نور الياسين

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

اسباب الشجار بين الاطفال

  كتبت /هبه الضوي 1- الغيرة : فالطفل بلجأ للشجار مع اخيه عندما يشعر بالغيرة منه اما لتفوقه أو لوسامته فيلجأ للشجار . 2-الانانية وحب التملك : فالطفل احيانا لايسمح ...