اخر الاخبار
رئيس مجلس الادارة سامية ابراهيم ،رئيس التحرير علاء القهوجي
الرئيسية » الرئيسية » مشروعية قراءة الفاتحة للأحياء والموتى/الخبر

مشروعية قراءة الفاتحة للأحياء والموتى/الخبر

متابعة ..حسين سليم
من كلام…الشيخ أحمد صابر إمام وخطيب ومدرس بوزارة الأوقاف

أولا : سورة الفاتحة قرآن والتوسل إلى الله بالقرآن لم يمنعه أحد، بل هو مستحب مندوب إليه، ولم يقل أحد إنه بدعة ولا حرام لا من السلف، ولا من الخلف إلا أهل هذا الزمان المذهل .

ثانيا : قراءة سورة الفاتحة (نفس حركة القراءة) عمل صالح، والتوسل إلى الله بالعمل الصالح لم يمنعه أحد بل هو مستحب ومندوب إليه، ولم يستنكره مسلم على الإطلاق .

ثالثا : سورة الفاتحة هي الكم المشترك حفظه من القرآن من جميع المسلمين على مختلف الأوطان واللغات وعلى مختلف المستويات، وما جاء في فضلها لم يجئ في فضل سورة سواها .
ويكفي في جلالها أن تكون أساس كل صلاة ورقية رسول الله ﷺ والسبع المثاني، وحقيقة مجمل معاني كتاب الله كله، راجع ما سبق أن كتبناه عنها في هذه الرسالة .

رابعا : قال تعالى (فاقرأوا ما تيسر منه) وسورة الفاتحة هي القدر المتفق على أنه متيسر لجميع أهل القبلة في المشارق والمغارب بلا خلاف .

خامسا : وهذه القضايا الأربع لم يختلف عليها أحد من الأمة، وهي أصول هذا الموضوع وملاكه، فالقائل (الفاتحة لكذا وكذا) متوسل إلى الله تعالى بشيء من كتابه، ثم هو متوسل إليه بعمل صالح، هو حركة قراءة هذا الشيء واختياره وقصده، رجاء أن يقضي الله له كذا وكذا مما يهمه من حاجات الدنيا والآخرة .

سادسا : والقائل (الفاتحة لفلان) حيا كان أو ميتا متوسل إلى الله بشيء من كتابه، ثم هو متوسل إليه بعمل صالح، هو قراءة هذا الشيء من كتابه واختياره وقصده، رجاء أن يكرم الله الحي بما هو أهله، وأن يكرم الله الميت بما هو أهله، فيقضي الله بنعمته حاجة الحي، ويرحم أو يرفع درجة الميت .

يارب ارحمنا برحمتك التي وسعت كل شيء

ارسال :

عن Samia Ibrahim

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شكل المجتمع عقب انتهاء الوباء/الخبر 

كتب: سيد فتحى بينما يفكر العلماء في كيفية وضع حد لانتشار فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، من خلال إنتاج لقاح فعال يحقق نتائج سريعة، فإن البعض بدأ في الحديث عما سيحدث ...