اخر الاخبار
رئيس مجلس الادارة سامية ابراهيم ،رئيس التحرير علاء القهوجي
الرئيسية » مقالات » نواب الشيطان في الارض/الخبر

نواب الشيطان في الارض/الخبر

بقلم حسين الحانوت

احذر كل الحذر ان تكون ميتا وانت حي ترزق.. احذر كل الحذر ان تكون مكروها وبعاملك الناس بحب خوفا من ضررك
احذر كل الحذر ان يكون ظاهرك مخالف لباطنك وافعالك ظاهرها الرحمه وباطنها الخبث والمكيدة. ولا تكون اداة للظلم والضرر في مجلس حكم ان تكون مواليا لباطل او اخرسا عن حق ..انشر الحب والسلام في محيطك مهما كانت مهنتك كبيره او صغيره فلن يبقي الا طيب سيرتك وحلو ذكراك بعد رحيلك
نواب الشيطان في الارض كثير حملوا علي عاتقهم مهمته وتركوه يستريح وهو ينظر اليهم من بعيد ويومئ براسه ان قد احسنتم صنعا لما كنت اريده بل فعلتم مالم استطيع فعله ولم يقترب من خاطري وفكري ما تفعلون دمتم سندا في الوقيعه بين الناس دمتم عونا في التشهير بالبشر دمتم وقودا لاشعال الفتن ..دمتم سواعدا للتزوير والنصب واكل مال اليتيم واكل الربا وبغض اليتيم والمسكين وتحريم سنة الله في الارض بأكل الميراث وقطع الرحم
واعلموا ان من رمي مسلما بفعل فقد باء به لولا ان ستره الله فلا يكشف ما بينه وبين الله من ستر بفعل باء به والا كشف الله غطاء الستر عنه.. فالستر نعمه من نعم الله انعم بها علي من يخافونه ويتبعون سبيله اعطاه لك في الدنيا ناهيك عن الاخره
فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن الله لا يظلم المؤمن حسنة يُعطى عليها في الدنيا ويثاب عليها في الآخرة وأما الكافر فيطعم حسناته في الدنيا حتى إذا أفضى إلى الآخرة، لم يكن له بها حسنة يعطى بها خيرا
وقال ايضا لا ترجعو بعدي كفارا يضرب بعضكم رقاب بعض ..فليس فقط ضرب الرقاب من اعمال الكفر فما يحدث اليوم من بعض البشر رجوع عن مبادئ الشرع والعقيده اقترب بها والعياذ بالله من الكفر فلقد فاق العقوق بطرد الوالدين والتقصير بحقهما ان وصل للقتل وكثيرا ما نسمع عن هذا بعد ان كان ايداعهما دار رعايه من نواقص المجتمع ومن العار بل اصبحت السرقه وتجارة الخمور والمخدرات من عادات المجتمع السيئه وتسهيل تجارتها من اعمال الشيطان التي تركها لابناء ادم
وشوه وجه المجتمع باغتصاب الاطفال وقتلهم في ظواهر غريبه ما خطرت علي بال فرعون الذي كفر عيانا بان قال ان ربكم الاعلي..
اعلموا ان من يفعل هذا هو نائب للشيطان في الارض وسوف ياتي الوقت لن يستطيع فيه العوده لصحيح العمل فرغم ان الشيطان كفر وقال لاغوينهم فلقد قالها وهو يعلم ان الله لا اله غيره ولا كبير سواه ولا عزيز الا هو فقال له وعزتك دليل عناده وكبرياؤه فان تفعلوه لمال او لوجاهه او لمنصب فسيأتي الوقت الذي تقولون كما قال من اطعتموه وقت غرقه آمنت بما آمنت به بنو اسرائيل ..ولو قال آمنت بالله لنجي ولكن اخزته العزه بالاثم رغم يقينه بخطأه فما كان الا من المغرقين..
اعلموا انكم نوابه وآلته وساعده فكفوا فالارض ماعادت تحتمل الفساد

ارسال :

عن مصبح الحسينى

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ترامب .. وحلم العوده علي قمة العالم

كنب / شريف الجوهري وسط هذه الازمه العالميه وسقوط حلم السيطره الامريكيه علي العالم الافتراضي التي تتحايل عليه رؤساء الدول الاوروبيه متمنين حدوثه. يظهر ترامب ويتحدث الي شعبه عن حلم ...