اخر الاخبار
رئيس مجلس الادارة سامية ابراهيم ،رئيس التحرير علاء القهوجي
الرئيسية » الرئيسية » ندوة بعنوان حث أبناءنا الطلاب على إختيار الأغانى و الوقاية من فيروس الكورونا بمدرسة المحمودية للتعليم الأساسى/الخبر 

ندوة بعنوان حث أبناءنا الطلاب على إختيار الأغانى و الوقاية من فيروس الكورونا بمدرسة المحمودية للتعليم الأساسى/الخبر 

البحيرة محمد فلفل ومحمد البنا

أكد اللواء/ هشام أمنة – محافظ البحيرة بضرورة العمل على نشر الوعي بالقضية السكانية وتحقيق الأهداف المرجوة من الاستراتيجية القومية للسكان والتنمية بمركز ومدن المحافظة .
وبرعاية كريمة المهندسة/سلوى زكى رجب رئيس مركز المحمودية
وفى ضوء خطة المجلس القومى للسكان تم تنفيذ ندوة فى موضعين تحت عنوان حث أبناءنا الطلاب على إختيار الأغانى التى تسهم فى تعزيز المبادئ والقيم والأخلاق _ الوقاية من فيروس الكورونا بمدرسة المحمودية للتعليم الأساسى بالزهور حيث حضور المحاسب/ عبدالوهاب خلاف
مدير العلاقات العامة والسكان وفضيلة الشيخ/ على العسال
مفتش أول أوقاف المحمودية
د/ ناشد وافى – مدير مدرسة الاعدادية بنات بالزهور
وا/ مصطفى غنيم مسؤل التثقيف الصحي بالصحة
وا/ سامح موسى موجه البيئة والسكان بالتعليم
وا/ ناهد الجندى مدير العلاقات العامة بالتعليم
وا/ محمد ناصرمدير مدرسة التعليم الاساسى
والمهندسة/محاسن عبدالستارمسؤل السكان بالإدارة الزراعية
وا/ خضر عبدالله بالشباب والرياضة.
وتناولت الندوة فى مستهل شرحا
مبسطا للطلاب والحضور
على إختيار الأغانى التى تسهم فى تعزيز المبادئ والقيم والأخلاق
ومن المنظور الاسلامى فيرى الفقهاء أن الإسلام أباح الغناء بعيداً عن مظاهر الفساد والانحلال لأنه لم يرد أي حديث صحيح في تحريم الغناء على الإطلاق وبذلك فإن الغناء ما هو إلا كلام فحسنه حسن وقبيحه قبيح . بشرط أن لا يكون مشتملاً على أشياء توجب الفتنة .
فكل غناء لايفيض إلى خلل أو إلى ضياع القيم وإنما يحث على حب الوطن واستنهاض الهمه وإحياء العزيمة والعزة فهو مباح ومحبوب .
وتناولت الندوة أيضا عن
الوقاية من فيروس الكورونا
وكيفية إصابته لجسم الإنسان وغزوه لخلايا الجهاز التنفسي وأعراض ذلك المرض موضحا أن ذلك الفيروس وأعراضه مشابهة للأنفلونزا الموسمية وأن جسم الإنسان يملك المناعة ضده ومقاومته ولكن يجب أن يتوخى الحذر واتخاذ الاحتياطات لتجنب العدوى وانتقاله من شخص إلى آخر وذلك باتباع تعليمات وزارة الصحة في حالة ظهور أي من الأعراض المعلنة لحين التأكد من صحة المريض وعدم حمله للفيروس.
وأكد المحاضرين أن فيروس كورونا تم اكتشافه في دولة الصين ولكنه انتشر بشكل واسع ليظهر ويتم اكتشافه وتسليط العالم أضواءه نحوه في الآونة الأخيرة مؤكدا أنه لا داعي للذعر منه ويجب فقط اتباع إرشادات وزارة الصحة خاصة أن معدل الوفيات لمصابيه لا يتعدى من ( ال 1 الى الـ2% ) وأن أسبابه تنحصر في الانتقال المباشر من خلال الرذاذ المتطاير من المريض أثناء الكحة أو العطس أو لمس الأسطح والأدوات الملوثة بالفيروس ومن ثم لمس الفم أو الأنف أو العين أو المخالطة المباشرة للمصابين.
وفي نهاية الندوة تمت الإجابة على أسئلة الحضور من الطلاب المدرسة

ارسال :

عن مصبح الحسينى

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

وزاره الصحه و قرارات هامه بشأن الاطقم الطبيه / الخبر

كتب . طارق صالح منذ توفي د وليد يحي الذي اصيب بمرض كورونا يوم الخميس الموافق21 من الشهر الحالي وتوفي يوم السبت الموافق 23 من نفس الشهر اي بعد يومين ...