اخر الاخبار
رئيس مجلس الادارة سامية ابراهيم ،رئيس التحرير علاء القهوجي
الرئيسية » شعر » أخون قلبي …. بين قصيدة الحب و القمح_ الشاعر السوري/محمد ملاك_ جريدة الخبر

أخون قلبي …. بين قصيدة الحب و القمح_ الشاعر السوري/محمد ملاك_ جريدة الخبر

أخون قلبي ….
بين قصيدة الحب و القمح …

 

لَمْ يَبْقَ جُمْهُورٌ لِشِعْرٍ أو حَنِينْ ….
إِنَّ القَصِيْدَةَ بَيْدَرٌ لِلْقَمْحِ. ..في
جُوْعِ البُطُونْ ….
لَمْ يَبْقَ جُمْهُورٌ لِكُلِّ الشَّاعِرِينْ ….
لَمْ يَبْقَ جُمْهُورٌ لِكُلِّ الحَالِمِينْ ….
لَمْ يَبْقَ مَحْرَمَةٌ بِحَرْفٍ …تَشْتَفِي
مِنْهَا العُيُونْ …
وَ تُفْتَدَىٰ فيها الدُّيُونْ ….
لَمْ يَبْقَ حَتَّىٰ في المُخَدِّرِ رَاحَةٌ
أو كَأْسِ خَمْرٍ. …أو بِحُضْنِ بَغِيِّةٍ. ….
كَي يَرْحَلَ الحُزْنُ الَّذِي سَكَنَ العُيُونْ …
تُجَّارُ أصْنَافِ … الحَشِيْشِ تَقَيَؤُوا خَدَرَاً…….
و تَقَيَّؤُوا شَمَمَاً. …علىٰ
جَسَدِ الحَبِيْبَةِ من سِنِينٍ ….و سِنِينْ ….
لَمْ يَبْقَ في زَمَنِ الثَّقَافَةِ صادقٌ ….
إلا نِفَاقُ العَابِرِينَ
علىٰ خَوَاءِ العَابِرِينْ ….
لَمْ يَبْقَ شِعْرٌ عَاشِقٌ في مُقْلَتَيْكِ …
فَأَيَّ شِعْرٍ يَكْتُبُونْ …..؟!!!!
إِنِّي رَسَمْتُكِ في الحُضُورِ
و في الغِيَابِ. …
و لَمْ تَكُوْنِي …غَيْرَ تَارِيْخٍ حَزِينْ …..
إِنِّي شَنَقْتُكِ دَاخِلِي ….
ثُمَّ اكْتَشَفْتُ بِأَنَّنِي قَلْبِي ذَبَحْتُ
و أَنَّنِي قَلْبِي أَخُونْ ….

الطَّابِعُ المَحْفُورُ تَحتَ الذَّقْنِ يُرْعِبُنِي …أنا ….
و جَمَالُكِ المَوشُومُ في غَمَّازَتَينِ ….
يُخِيْفُنِي. ..و النَّهْدُ. ..و الجَسَدُ الرَّشِيقُ …
و رُكْبَتَاكِ …إذا تَسَوَّرَهَا القُمَاشُ …
مسَافِراً فَوْقَ الحَليبِ….من الجُنُونْ ….
عَيْنَاكِ آخِرُ ما يَكونُ
و لا يكونُ ….و لا يَلِينْ ….
فَمُوشّحٌ من عَصْرِ أَنْدَلُسٍ ….يَحِنُّ. …
فَدَيْتُ فِيْكِ الصُّبْحَ …يَعشَقُهَا المَلِيْكُ
_الحَاجِبُ المَنْصُورُ _ …هَلْ رَجُلٌ يَعَيشُ بِدَاخِلِي ؟!!
…شِعْرِي ….يَعِيشُ ….و نَبْضَتِي ….
قَدْ عَطَّرَتْ. ..قَلْبَ اليَقِينْ …

#تفعيلة#
أن تصيري مدينة الياسمين

محمد ملاك

ارسال :

عن خديجة الميمونى

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عشق الأميرة أوربا_الشاعرة/ميساء دكدوك _جريدة الخبر

** عشق الأميرة أوربا ** *************بقلمي : ميساء علي دكدوك /سوريا ****************** يبتسم الفجر من وجه الأميرة تنهض البيارات من نومها يتلون القلب توقا لجدر النخيل وقمم الصنوبر يبرق موج ...