اخر الاخبار
رئيس مجلس الادارة سامية ابراهيم ،رئيس التحرير علاء القهوجي
الرئيسية » الرئيسية » بستان الحب_ الكاتب/ أبو عمر_جريدة الخير

بستان الحب_ الكاتب/ أبو عمر_جريدة الخير

 

كتب أبوعمر

بستان الحب

لاشك أن النفس البشرية مليئة بالأسرار وبداخلها مخزون كبير من العواطف النبيلة التى تظهر فى المواقف، فهيا بنا نتجول داخل النفس البشرية ونقف عند مكان يسمى بستان الحب…
هذا البستان الذى يحوي بداخله أسمى آيات الحب والعطاء والذى لو طلبوا مني أن أسافر إليه آلاف الأميال لسافرت دون الشعور بالتعب والعناء.. هذا البستان الذى بحثت عنه طويلا حتى عثرت عليه.. هذا البستان الفسيح الجنبات الذى يسع العالم بأسره، هذا البستان الذى أرفض الخروج منه، هذا البستان الذي طالما حلمت به منذ زمن بعيد حتى تحقق الحلم
فهو بستان موجود منذ بدء الخليقة حتى يوم القيامة، وتغنى به آلاف الشعراء و الفلاسفة والمفكرين والمطربين، فهو ذو أسوار عالية، نشعر بالمتعة عند تسلقها فهو يضم أجمل الأشجار والأزهار ويحمل بين طياته عبق الماضي وعطر الحاضر ونسمات المستقبل، هذا البستان خلد لنا آلاف القصص الأسطورية المؤرخة عن الحب والمحبين، وتعلمنا فيه أشياء لم نكن نعلمها من قبل فهو صاحب تأثير قوي على رواده من البشر فليس لهم إرادة فى دخوله فدخوله قدر من الله حيث تعلمنا فى محرابه أرق المعاني وأعذب الكلمات فالناس تدفع عمرها كاملا بإرادتهم لدخوله ولو لحظات. فما أعظم هذا البستان الذى نحب السباحة فيه فهو متربع على قمة النفس البشرية.
وفى النهاية أتمنى أن يسارع الناس فى دخول هذا البستان ذو الأشجار المثمرة بالعواطف والمحبة التى تكفي البشرية بكاملها، فهيا بنا ندخل بستان الحب… ….(ويجعله عامر)
………….. . ……..ابوعمر…… ……. ……

ارسال :

عن خديجة الميمونى

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أقدم الأوطان_الأديب/نصيف علي وهيب_ جريدة الخبر

أقدم الأوطان … شمال غرب الجسد قلب، ينبض على الدوام محبة، دافئ بالحنان، كثير الاحتراق، بالأشواقِ يخفق كثيرا، أنام على اضطرابهِ، علمني أبجدية الحب، سمعت بعض الحروفِ ( دللول)، سَرَقَت ...