اخر الاخبار
رئيس مجلس الادارة سامية ابراهيم ،رئيس التحرير علاء القهوجي
الرئيسية » الرئيسية » دراسة تكشف عن أداء قوي للمتفجرات القديمة

دراسة تكشف عن أداء قوي للمتفجرات القديمة

متابعة | علي بن سالم
في دراسة كبيرة وفريدة من نوعها ذات دلالة إحصائية ،أكد باحثون في مختبر لوس ألاموس الوطني أنّ المتفجرات المسماة PETN (بنتاريثريتول رباعي نترات) ،مثبتة بطبقة عديد السكاريد ،مقاومة للتغيرات في شكل الجسيمات وحجمها وهيكل يمكن أن يحط من أداء المفجر بمرور الوقت.لطالما عُرفت فوائد طلاء السكاريد ودراستها من قبل علماء المواد النشطة في لوس ألاموس.وقالت فرجينيا مانر ،وهي كيميائية مواد نشطة: “إنّ مادة PETN هي مادة متفجرة شائعة تستخدم على نطاق واسع في أجهزة التفجير التجارية وفي المخزونات النووية الأمريكية ،ولكن التباين من مجموعة إلى أخرى جعل من الصعب علينا أن نظهر بشكل قاطع كيف تستجيب للشيخوخة”.في لوس ألاموس وقائد المشروع للدراسة.وبدأ كل شيء بمحادثة بسيطة بين مانر ودانييل بريستون منذ حوالي ثلاث سنوات.في ذلك الوقت ،كان بريستون مهندساً للبحث والتطوير في مجموعة Detonation Science and Technology في المختبر ويتصارع مع كيفية إنشاء دراسة شاملة تربط شيخوخة PETN بأداء المفجر.وقال مانر: “لذلك قمنا بتجميع العديد من المجموعات والأقسام في لوس ألاموس لإنشاء دراسة واسعة النطاق للغاية من شأنها أن تزيل جميع الأسئلة التي لدينا ولغيرنا حول إستقرار PETN”.المفجرون عبارة عن أجهزة صغيرة تُستخدم عادةً لبدء شحنات متفجرة كبيرة.تحتاج هذه المواد المتفجرة المستقرة إلى “ركلة” لبدء الإنفجار ،وموجة صدمة فوق سرعة وطاقة محددين.وتتمثل وظيفة المفجر في تحويل إشارة الإدخال ،عادة ما تكون كهربائية أو صخرية ،إلى خرج صدمة عالي الضغط. يتعين عليهم القيام بذلك بموثوقية ودقة وأمان عالية للغاية ،حتى بعد سنوات من الخدمة الميدانية في بيئات معاكسة.ويعتمد مصممو أجهزة التفجير على المواد المتفجرة التي يمكنها تحمل آثار الشيخوخة بأقل تأثير على الأداء.ونُشر البحث في المجلة العلمية Propellants، Explosives، Pyrotechnics .وتم إجراء العديد من الدراسات حول إستقرار PETN أثناء عملية التقادم على مدار الثلاثين عاماً الماضية في لوس ألاموس ومؤسسات أخرى ،لكن التحديات المرتبطة بتقلب الإنتاج وعدد أجهزة التفجير المتاحة أعاقت جمع بيانات الإختبار ذات الأهمية الإحصائية.ولحل هذه المعضلة ،عالج فريق البحث مصدراً واحداً من PETN (بما يكفي لملء 2000 مفجر) بمثبتات مختلفة،وأقدم العمر الحراري للمفجرات الناتجة ،وحلل خصائص المسحوق ووظيفة المفجر المختبرة بحجم عينة مهم إحصائياً.وتضمن البحث الذي تم تسليط الضوء عليه في هذه الورقة إطلاقاً فعلياً لنحو 400 من هذه المفجّرات وغيرها من الإستجوابات حول المواد لفهم خصائصها الفيزيائية بشكل أفضل.

ارسال :

عن وائل مصبح

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الخِلُّ الوَفِيُّ.. الشاعر القدير/ محمد سعيد أبو مديغم_جريدة الخبر

هَلْ لِلْبَريَّةِ أنْ تُحْيِيْ مَكارِمَها أَمِ الضَّلَالةُ قَدْ سَادَتْ نَوَاحِيْنَا فَكُلُّ مَا نَحْنُ فِيْهِ اليَوْمَ مِنْ شِيَمٍ قَدْ كَانَ مِنْ كَسْبِ أَخْلَاقٍ نَمَتْ فِيْنَا تَشَابَهَ الخَلْقُ إلَّا فِي شَمَائلِهِمْ وَالمَرْءُ ...