اخر الاخبار
رئيس مجلس الادارة سامية ابراهيم ،رئيس التحرير علاء القهوجي
الرئيسية » محافظات » ما زالت تتفاخم الأزمة المرورية بسوهاج في حين ارتفاع أسعار المحروقات.الخبر

ما زالت تتفاخم الأزمة المرورية بسوهاج في حين ارتفاع أسعار المحروقات.الخبر


كتب محمد السمان دراز
كلنا سمعنا عن أزمة شلت الحركة المرورية تماما بشوارع المنياحين ترك قائدي السيارات سيارتهم لمدة ساعة او اكثر بسبب فرض زيادة بأسعار المحروقات
اما بالنسبة لنا الوضع مختلف تحدثت بمقالي سابق لي من عام تقريبا عن وجود أزمة طاحنة شلت الحركة المرورية بمدينة جرجا جراء التزايد الغير معقول بعدد مركبات التوك توك التي تسببت في تعطيل حركة القطارات بالسكك الحديدية لمدة أكثر من ساعة ونص
وما نتج عن هذه الأزمة من خسائر مادية للدولة وللمواطن وخسائر بشرية أيضا جراء حوادث مقتل أكثر مواطن دهسا تحت عجلات القطارات بسبب تدني الكفاءة التي تدار بها مزلقانات السكك الحديدية بجرجا وقد اقترحت بمقالي آن ذاك علي السيد محافظ سوهاج أفكار مفصلة لحل جزري للمشكلة تعود علي الدولة والمواطن بالنفع المعنوي والمادي وضرب السيد المحافظ بأغلب الأفكار عرض الحائط ولم ينفذ منها إلا فكرتين بطريقة تتعارض مع المصلحة العامة لمواطني تلك المدينة حيث انه أكتفي بتوجيه النداء لسائقي مركبات التوك توك بالإذاعة المحلية بسرعة توجههم لديوان مجلس المدينة وتقديم الأوراق الخاصة بمركباتهم واثباتات شخصية لملاكها وقاءديها لبدء ترقيم الوحدة المحلية للمركبات ولم يتوجه إلا القليل من ملاك تلك المركبات وتم الترقيم بكتابة ارقام بإستخدام لون ابيض من الدهانات الرديئة المتداولة بالاسواق
وللحد من تلك الأزمة تقرر تعين فرد شرطة باحدي المدخلين الشرقي او الغربي لكل مزلقان بدوره يتحكم في تسيير الحركة المرورية باتجاه واحد بواسطة صضادات حديدية مرورية ولم يتم السيطرة علي الأزمة لوجود عنصر بشري واحد لا يقوي علي التحكم بالحركة المرورية دون ترقيم كل المركبات وخصوصا بعد كتابة الأرقام بمواد رديئة وكان أول من كسر نظام السير باتجاه واحد سيارات الشرطة عبروا بالاتجاه التي تراه مناسبا لقربها من وحداتها او أماكن مامورياتها
مع إن الأفكار التي طرحتها بتحديد مجموعتين من مركبات التوك توك مجموعة من الجهة الغربية واخري من الجهة الشرقية للمزلقانات تتميز كل مجموعة منهما بطلاء باب المحرك الخلفي للمركبة بلون موحد لضمان التعرف علي كلا من مركبات المجموعتين بسهولة وتحديد خط سير لكل مجموعة من شمال الي جنوب المدينة فقط وفرض غرامة فورية علي من يعبر غرب او شرق المزلقان بأوقات الذروة للحد من تكدث المركبات بالمزلقانات مع تخصيص عدد معين يسرح له بالعبور باوقات الذروة للضرورة وتخصيص مواقف لهم بشوارع جانبية بجوار المزلقانات ولسهولة الترقيم لتلك المركبات اقترحت تميز مجموعات صغيرة داخل المجوعتان التي تعمل بالجهتين الغربية والشرقية بدوائر تطلاء بألوان موحدة لكل مجموعة صغيرة بها ارقام مختصرة تعرف بالأرقام التباشيرية لسهولة التعرف علي المركبة وتحديد غرامة كبيرة تفرض علي المخالف في حالة تلاعبه بهذه الأرقام والطلاءات التي تميزها موادها الطلاءية الغير متداولة بالأسواق والمخصصة لذلك الغرض تحديدا
للحد من حوادث السرقة والقتل والخطف التي تستخدم بها تلك المركبات
وكم ناديت أيضا بضرورة تحديد تعريفة ركوب لمركبات التوك توك مع الأخذ بالاعتبار الزيادة المستمرة لأسعار المحروقات وقطع الغيار الخاصة بالمركبات ووجوب رقابة دورية من دورها النظر لتعريفة الركوب وتحديدها بالاتفاق مع لجان شعبية من الاحزاب السياسية والوحدة المحلية بالتعاون مع رابطة يكونها ملاك المركبات
اما الان فيتوجب علي السيد المحافظ اقتضاءا بتحديده تعريفة ركوب للسيرفيس ووسائل المواصلات المختلفة المستخدمة بين مدن المحافظة والمحافظات الاخري بعد ارتفاع أسعار المحروقات لابد من إلزام السيد رئيس مجلس مدينة جرجا بتحديده تعريفة ركوب لمركبة التوك توك لانها وسيلة الانتقال الداخلية الوحيدة بالمدينة التي تعد من أكبر المدن التجارية بالمحافظة

ارسال :

عن ali abo taleb

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حملة مكبرة من قبل حي اول طنطا لرفع القمامة والاتربة

الغربية / كتب رشدي، ابوطالب قام اليوم الجمعة، الموافق١٤/٨/٢٠٢٠ رئاسةحي اول طنطا تحت اشراف الاستاذ عادل داود رئيس، حي اول طنطا. بشن حملة نظافة ورفع الاتربة من جانبي الطريق وغسل ...