• 5 ديسمبر، 2021

أرض الأحلام.. ماليزيا


بقلم: أسامة حراكي

بعد رحلة أستغرقت 13 ساعة منهم 12 ساعة طيران وساعة واحدة ترانزيت بمطار بانكوك، وصلنا إلى كوالالمبور عاصمة مملكة ماليزيا، قادمين من القاهرة في رحلة لمدة 6 أيام 3 في كوالالمبور و3 في لنكاوي.

إنها ماليزيا البلاد الساحرة وأرض الأحلام، التي تمثل وجهة مثالية للرحلات العائلية أو الشبابية أو شهر العسل، فمن يزورها سيعشق طبيعتها الساحرة.

بين الثمانينيات ومنتصف التسعينات، شهدت ماليزيا نمواً اقتصادياً كبيراً في ظل حكومة مهاتير محمد، حيث شهدت هذه الفترة تحولاً من الاقتصاد القائم على الزراعة إلى اقتصاد يرتكز على الصناعة في مجالات مثل أجهزة الكمبيوتر والمستهلكات الإلكترونية، وفي هذه الفترة أيضاً تغير المشهد الماليزي مع ظهور العديد من المشاريع الضخمة، لعل أبرز هذه المشاريع هو مطار كوالالمبور الدولي، وبرجا بتروناس التوأمان حينها أعلى مبنى في العالم، ومازالا يحتفظان بوضعهما كأعلى مبنيين توأمين، والطريق السريع بين الشمال والجنوب وحلبة سيبانغ الدولية وممر الوسائط المتعددة الخارق، وسد باكون الكهرومائي.

يفصل بين شطري ماليزيا الرئيسيين بحر الصين الجنوبي، ويتميز المشهد في شطري البلاد الغربي والشرقي بالسهول الساحلية التي ترتفع في كثير من الأحيان لتشكل تلالاً وجبالاً مغطاة بالغابات الكثيفة، أعلاها هو جبل كينابالو في جزيرة بورنيو، ومناخها المحلي استوائي .

كوالالمبور هي العاصمة الرسمية وأكبر مدينة في ماليزيا، وبوتراجايا هي العاصمة الفيدرالية الإدارية، وعلى الرغم من أن العديد من الفروع التنفيذية والقضائية للحكومة الاتحادية قد انتقلت إلى هناك لتخفيف الازدحام المتزايد في كوالا لامبور، لا تزال كوالا لمبور عاصمة ماليزيا التشريعية لأنها تضم مقر البرلمان الماليزي، كما أنها المركز الرئيسي التجاري والاقتصادي في البلاد.

تمتلك ماليزيا موارد طبيعية في مجالات الزراعة والغابات والمعادن، ومن الجانب الزراعي تعد واحدة من أكبر مصدري المطاط الطبيعي وزيت النخيل، جنباً إلى جنب مع الأخشاب والكاكاو والفلفل والأناناس والتبغ.

ماليزيا تنقسم إلى 13 ولاية 9 منها تحظى بمنصب ملكي حيث يشكل سلاطينها التسع مجلس الحكام “مؤتمر الحكام” الذي يجتمع مرة كل خمسة أعوام لاختيار الملك الجديد في البلاد، حيث ينص الدستور الماليزي على أن الملك الذي سيشغل منصب القائد الأعلى للقوات المسلحة ويمثل البلاد في المحافل الرسمية، يتم تعيينه كل 5 أعوام بين السلاطين التسع في ماليزيا بالتناوب.

عملتها الرينغيت وتعد من بين الدول المتقدمة في العلوم والتكنولوجيا بوجود العديد من الجامعات ومعاهد البحوث، الاسلام هو الدين الرسمي وأكبر الأديان في ماليزيا، على الرغم من أن المجتمع الماليزي مجتمع متعدد الأديان، حيث 60% من شعبها ملسمون و 20% بوذيون و 10% مسيحيون و 7% هندوس، والباقي الديانات الكونفوشية والطاوية وملحدون.

قديماً استخدم الملايو الكتابة الكاوي ذات الأصول السنسكريتية، ثم جلب المسلمون الهنود الكتابة الجاوية وهي مبنية على الكتابة العربية، والتي أصبحت شعبية بعد القرن الخامس عشر حتى ذلك الحين كانت القراءة والكتابة في معظمها حكراً على العلماء والنبلاء، بينما كان معظم العوام الملايو أميون، دُرست الجاوية جنباً إلى جنب مع الإسلام، مما نشر هذه الكتابة بين جميع الطبقات الاجتماعية، وقدمت الكتابة اللاتينية خلال الفترة الاستعمارية، وعلى مر الزمن حلت محل كل من اللغة السنسكريتية والجاوية، الأمر الذي يرجع إلى حد كبير إلى تأثير نظام التعليم الأوروبي، حيث يدرس الأطفال الحروف الأبجدية الإنجليزية كما كان ينظر إليها على أنها أسهل للتعلم.

قامت وزارة السياحة الماليزية بتحفيز الشركات العربية لانشاء شركات سياحة في ماليزيا وساعدتهم في التراخيص وكل ما يلزم, أهم المدن السياحية في ماليزيا هى كوالالمبور العاصمة، وجزيرة لنكاوي، وبينانج، وكاميرون هايلاند، وجنتنج هايلاند وصنواى لاجون .

كوالالمبور:
استمتعنا فيها طول مدة إقامتنا، وأهم ما زرنا فيها:

برجا بتروناس التوأم
كانا أطول برجين في العالم منذ عام 1998 حتى عام 2004 ويبلغ ارتفاع البرجين إلى الطابق العلوي 375 متر، وأما ارتفاعهما مع الهوائي فيصل إلى 452 متر، ويوجد بكلا البرجين 88 طابقاً و78 مصعداً، برجا بتروناس المعروفان أيضا باسم المنارة بتروناس نسبة لاسم شركة النفط التي طلبت بناء البرجين التوأمين الذين يشكلان واحدة من أكبر وأعجب الأعمال الهندسية في العالم.

البرجان هي أعلى ناطحة سحاب اسمنتية في ماليزيا حتى الأن، حيث أنها استخدمت كميات هائلة من الخرسانة خلال عملية البناء، وواجه البناء العديد من المشاكل في الفترة الاولى تكمن أهمها في تغيير مكان المبنى بضعة امتار بعدما لوحظ هبوط في الأرض بعد اكمال بناء خمسة طوابق والسبب يرجع إلى عدم دقة فحوصات التربة، بالاضافة إلى أن الاسمنت المستعمل لم يكن ضمن المواصفات المطلوبة، تعتمد فكرة المصاعد في هذا المبنى على مبدأ وجود مصعدين فوق بعضهما بحيث أنهما يتحركان معا كوحدة واحدة، أي أن المهندسين قد دمجوا مصعدين بواحد معتمدين على أن المصعد السفلي يتوقف عند الطوابق الفردية والعلوي عند الطوابق الزوجية، كما قسمت المصاعد أيضا إلى قسمين، قسم يتوجه نحو منتصف البرج والاخر يكمل إلى أخره.

يتكون البرج بالاساس من ناطحتين موصولتين ببعضهما عن طريق جسر هوائي، فقد تم ارساء العطاء على شركتين مختلفتين لضمان وجود السرعة والتنافس بينهما، حيث أن الفارق بين الشركتين عند انتهاء العمل كان فقط تاخر وصول مانعة الصواعق، حيث أن إحدها قد احضر من كوريا والاخرى من اليابان، وقد وصلت شحنة الأولى قبل الثانية.

منارة كوالالمبور
وسط العاصمة الماليزية كوالالمبور، تشمخ منارة عملاقة لا تخطئها عين الزائر ليلاً أو نهاراً بطول 421 متراً، إنه برج الاتصالات أو منارة كوالالمبور التي تعد اليوم أحد أبرز المعالم السياحية في هذا البلد، ويزورها الملايين سنوياً للتمتع بإطلالة ساحرة على المدينة من ذلك الارتفاع الشاهق، والاستمتاع بالخدمات السياحية والترفيهية المتميزة التي تقدمها، تم بناء المنارة في مايو 1996 وافتتحت رسمياً في أكتوبر من العام نفسه كبرج للاتصالات، لتصبح بعدها أحد أهم المعالم والمزارات السياحية في موقع فريد وسط العاصمة كوالالمبور، وفي المنطقة التي تعرف بالمثلث الذهبي، التي تضم أبرز وأهم المعالم السياحية مثل برجي بتروناس وساحة الحرية ومتحف الفنون وحديقة الفراشات ودار الأوبرا وحديقة الحيوان، إلى جانب أهم وأكبر المراكز التجارية والفنادق والأسواق والمتنزهات والمسارح، بالإضافة إلى ما تقدمه المنارة لزوارها من خدمات ترفيهية مسلية، جعلها تأخذ مكانها بين أهم معالم ماليزيا السياحية.

ويعكس تحول منارة كوالالمبور من مجرد برج للاتصالات إلى معلم سياحي، ويأتي على رأس المعالم التي يحرص الجميع على زيارتها، يعكس كل ذلك عبقرية قطاع السياحة الماليزي، وقدرة القائمين على هذا القطاع على تحويل المعالم والأبنية التاريخية والحديثة وتوظيفها مزارات سياحية تجتذب ملايين الزوار دون الإخلال بدورها الوظيفي، ولا تقف جهود تحويل مختلف المعالم والمواقع إلى مقاصد سياحية عند حد الترويج لها وإبراز قيمها التاريخية والجمالية، لكن يصحب ذلك أيضاً تزويدها بالخدمات الأساسية التي تجعل من زيارتها متعة سياحية وثقافية وترفيهية تثري العقل والوجدان، وتعد منارة كوالالمبور، رابع أعلى برج اتصالات في العالم بعد برج سي إن في كندا، وبرج أوستانيكو في روسيا، ثم برج شنغهاي في الصين، وشيدت في الأساس لرفع وتحسين كفاءة الاتصالات والبث الإذاعي.

تتكون المنارة من عدة طوابق مخصصة للسياح، إلى جانب تلك المخصصة لخدمات الاتصالات، فهناك طابق المشاهدة، ويقع في الدور الثالث من قبة المنارة الزجاجية ويوفر للزوار إطلالة بهية على كوالالمبور من مختلف الجهات، يتمتعون خلالها بالنظر إلى معالم المدينة من هذا الارتفاع الكبير، كما أن هذا الطابق مزود بأجهزة سمعية ناطقة بعدة لغات تزود الزائر بمعلومات مهمة عن ماليزيا وتاريخها، بالإضافة إلى عدد من المناظير التي تمكن الزائر من تقريب مختلف المناظر والمعالم والتمتع بتفاصيلها التي تغيب بسبب البعد والارتفاع المهول عن سطح الأرض، هذا إلى جانب الفرصة التي تتاح لعشاق التصوير لالتقاط صور نادرة من ارتفاع غير عادي، لذا يفضل هؤلاء زيارة المنارة في الصباح للحصول على أفضل الصور.

في الطابق الثاني من المنارة يقع مطعم “سري انكاسا الدوار” وبإمكان الزائر تناول وجبة عشاء فاخرة في هذا المطعم الذي يقدم تشكيلة واسعة من الوجبات والأطباق الشرقية والغربية، إلى جانب الأطباق الماليزية التقليدية، فتناول الطعام في أعلى مطعم دوار في ماليزيا، على وقع الموسيقى الحية وتحت الأضواء الرومانسية الخافتة، يتيح للزائر رؤية بانورامية للمدينة، ويعد متعة استثنائية.

وتضم منارة كوالالمبور أيضا محلات لبيع التحف والهدايا التذكارية والملابس التي تجسد معالم سياحية ماليزية، بالإضافة إلى عدد من المطاعم والمقاهي، ومسرحاً شبه دائري مفتوحا لمختلف العروض والحفلات الغنائية والموسيقية، كما يقدم المسرح عروض فيديو تحكي فصول ومراحل بناء المنارة، ومنارة كوالالمبور تبقيك قريبا من الطبيعة أيضا رغم كونك وسط العاصمة، فهي أنشئت أساسا وسط غابة بوكيت ناناس بمساحتها الواسعة، وهي واحدة من أقدم المحميات الطبيعية في البلاد، لذا تمت مراعاة الأثر البيئي الناجم عن تشييد المنارة، وبما يحقق التوازن بين متطلبات النمو الحضري والحفاظ على المقومات البيئية، خاصة أن أشجارها عمرها أكثر من مائة عام.

وفي الليل تبدو المنارة بقبتها الزجاجية المضاءة بأنوار ملونة، كقطعة ماس عملاقة متراصة الفصوص، فعمارة المنارة مستمدة بشكل أساسي من تراث العمارة الإسلامية، ويتميز باتساع القاعدة وضخامتها ثم انحسارها تدريجيا كلما ارتفعت، في رمزية للسماوات السبع، وفي أثناء زيارتنا للمنارة كان هناك مسابقة دولية للقفز بالمظلات من أعلى المنارة .

معبد كهوف باتو
يعتبر معبد كهوف باتو أحد عوامل الجذب السياحية المشهورة والمتميزة في ولاية سيلانجور، حيث يقع هذا المعبد على بعد 13 كيلو متر تقريبا من العاصمة كوالالمبور، ويقع ضمن حدود ولاية سيلانجور، وتقام فيه صلوات الجالية الهندية، وهو عبارة عن ثلاث كهوف رئيسية وتمثل المعابد والأضرحة الهندوسية، بالاضافة إلى أهم معلم موجود هناك وهو تمثال الاله الهندوسية الضخم المتواجد على مدخل المعبد، وللصعود إلى أعلى المعبد يجب تسلق السلالم المؤلفه من 272 درج، والمعبد عبارة عن عرض تمثال كبير الحجم مطلي بماء الذهب ويوجد بجانبه جبل وبه سلالام يتم الصعود إلى الأعلى لرؤية ما بداخل الجبل حيث يوجد عدد كبير من التماثيل فيه، ويوجد أيضاً في الاسفل كهف يعرض به بعض العروض مثل الرقص وعرض الأفاعي، وللتسلية يوجد أيضاً بيع حبوب لإطعام الحمام حيث أنه يمكنكم أن تجمعوا الحمام حولكم عن طريق الطعام ومن ثم التصوير.

جزر لنكاوي:
ساعة واحدة قطعناها بالطائرة من كوالالمبور إلى جزر لنكاوي التي يطلق عليها جوهرة ولاية قدح، ومعنى لنكاوي في اللغة الملاوية هي النسر البني الداكن، وهي عنقود من 99 جزيرة مترامية في بحر أندمان المرتبط بالمحيط الهندي، ومعظم هذه الجزر غير مئهولة بالسكان ما عدى أربعة، وتتميز لنكاوي بصغرها فيوم واحد كافي لزيارة كل الأماكن فيها ابتداءً من نهر المانقروف العجيب، ولا تسعفني الكلمات والعبارات عن روعة وجمال هذه الجزر الرائعة فهي أجمل الجزر الماليزية، وسيشتاق لها كل من قام بزيارتها، وهي مناسبة جداً لمن يحبون قضاء شهر العسل وسط الطبيعة الهادئة والمناظرها الخلابة.

ومن أهم ما زرناه فيها:
حديقة الطيور الرائعة والجميلة المخصصة للطيور المختلفة، كما يوجد فيها العديد من الحيوانات الأخرى وتتسم هذه الحديقة، بوجود أقفاص مفتوحة وأخرى مغلقة وهي متوسطة الحجم إلى صغيرة يجد فيها الزائر الجمال والمتعة والترفيه، وتحتوي على أكثر من 3000 طائر من 150 نوع وفصيلة متنوعة وبأحجام وأشكال مختلفة، وتتميز هذه المنطقة بأنها بلا أقفاص، حيث تشاهد العديد من أنواع البغبغانات والمكاو والكاكاتو على أغصان الشجر بلا قفص ولا حاجز، ويمكنك إطعامهم ولمسهم واللعب معهم، وحجم هذه الطيور متفاوت ففيها الكبير والمتوسط والصغير، وفيها بحيرة طيور الفلامينغو الجميلة وهي عبارة عن طيور طويلة الساقين وكبيرة الحجم نسبياً تتميز بشكلها الجميل، وهذه الطيور حره طليقة، كما نلاحظ القرب الشديد من هذه الطيور فالمسافة بيننا وبينهم قريبة جداً، وكذلك سنشاهد غزال الفأر هذا الحيوان العجيب صغير الحجم يملك رأس فأر وجسمه جسم غزال صغير وهو جميل الشكل ويمكننا إطعامه.

يوجد في الحديقة مكان مخصص لإطعام طيور الكناريا الجميلة ما علينا سوى أن نضع الطعام في أيدينا تأتينا مسرعة، بعد ذلك نصل لمحطة طيور النعام هذا الطائر الضخم الذي لا يطير موجود بالحديقة ويمكننا اللعب معه وإطعامه وتصويره، وتتيح لنا هذه الحديقة الجميلة فرصة إطعام وإمساك واللعب مع الطاووس من خلال قفص كبير ندخل داخله، لنجد أعداد كبيرة من الطاووس الجميل الحر الطليق، ويوجد أيضاً في هذه المحطة الطائر الماليزي المميز صاحب الوجه الغريب وكأنه موزه طائر رائع جداً، ونجد قفص الطاووس الأبيض الرائع الجميل وهذه كانت أول مره أشاهد، ومجموعة غريبة من الأحجار الضخمة المكتوب عليها باللغة الصينية، ثم نصل محطة الطيور الجارحة لنشاهد العديد من تلك الطيور الشرسة في أقفاص محكمة الإغلاق ولا يمكننا إطعامهم فقط تصورها لخطورتها، ومن ضمن تلك الطيور الجارحة الطائر الجارح رمز الجزيرة ونجمها المفضل نسر لنكاوي، ونصل لمحطة التماسيح المفترسة هذه الزواحف الضخمة التي لا يُمزح معها إطلاقاً فهي وحشية وقاتلة.

جسر السماء
يعد من أكثر الجسور غرابة في العالم، جاء إسمه مستمداً من موقعه قرب السماء، لذا سمي جسر السماء بماليزيا، وهو وجهة نظر مثيرة لزائريه، فهو معلق بالهواء على إرتفاع 700 متر فوق مستوى سطح البحر ويمتد على مدى 125 متر في طوله وعرضه حوالي متر، والغريب أنه مدعوم على عمود واحد فقط، وقد تم بناءه ملتوياً عن قصد لتقديم نظرة جميلة للهوة في الأسفل وللبحار والجزر المجاورة، للجسر منصتين مثلثتين في كل نهاية، أيضا من أجل عرض وجهات نظر من زوايا مختلفة وأيضا لخدمة أولئك الذين لديهم مشكلة مع اهتزاز الجسر، وقد أخذ منشئو الجسر كل الإحتياطات اللازمة وتم بناءه بنظام حماية ممتاز.

شلالات لنكاوي
تقع هذه الشلالات شمال غرب جزيرة لنكاوي، وهي من الغرائب التي تتميز بها لنكاوي وتحيط هذه الشلالات غابة خضراء مما يضفي لمسة من سحر الطبيعة على المكان، وهناك سلم صعدناه وهو ما يقارب 200 درجه لكي نصل لقمة الشلال، وصخور الشلال أغلبها أرضية متزحلقة حيث في هذا المكان تزحلقت أثناء ما كان أصدقائي يلتقطون صور لنا.

ثم ذهبنا إلى شاطئ “بانتاى تانجون روه” وهو شاطئ جميل تظلله أشجار الكازورينا بشكل منظم وجميل، وفيه كهوف تسكنها الخفافيش، حيث تجولنا داخلها ونحن نحمل كشافات إضاءة، كما يمكن من هناك أخذ جولة بحرية الى جزيرة بولاو باسير أو بولاو لانكوم القريبة من الشاطئ الشمالي، وهناك شاطئ فريد برمال سوداء يعتقد أنها من أكسيد الحديد الذي ربما جاء من البحر، كما توجد مناطق مخصصة لصيد السمك وتريبتها.

التلفريك في لنكاوي
التلفريك معلم سياحي في جزيرة لنكاوي لابد من زيارته في حديقة التلفريك أو العربة المعلقة، فالركوب فيها شيء جميل ومخيف ومثير ومغامرة، والجميل في الأمر أن بعد الصعود إلى القمة نرى معالم الطبيعة الخيالية، تقع عربات التلفريك ضمن حديقة جميلة ومميزة وهذه الحديقة الرائعة تتميز ببساطتها وجمال تصميمها وفيها مباني جميلة، مبنية على شكل بيوت ومساكن قديمة وبألوان زاهية ومميزة وفيها مطعم وسوبرماركت ومحلات لبيع الهدايا التذكارية، وتقع هذه الحديقة الجميلة على بحيرة حيث نجد فيها العديد من الجسور للعبور فوق تلك البحيرة الرائعة، وتختلف تلك الجسور من حيث تصاميمها وأشكالها وألوانها وأحجامها وهي تعتبر من المعالم المميزة للحديقة.

وبعد هذه الجولة في نهاية اليوم وفي طريق عودتنا تناولنا العشاء في مطعم قريب من الفندق هو مطعم شهرزاد، حيث كانت هذه ليلتنا الأخيرة في لنكاوي، ففي صباح اليوم التالي غادرناها من مطارها باتجاه مطار كوالالبمور، حيث استقلينا طائرة مصر للطيران إلى القاهرة.

ارسال :

alkhabbar99

Read Previous

استمرار الاحتفال بأعياد اكتوبر المجيد بإعلام السويس الاعاقة فى عيون الانسانيه

Read Next

انتظروا انطلاق أقوى مهرجان الملكه محبوبه نجوم العرب

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Posting....