اخر الاخبار
رئيس مجلس الادارة سامية ابراهيم ،رئيس التحرير علاء القهوجي
الرئيسية » مقالات » الأفكار السلبية

الأفكار السلبية

بقلم: عمر الشريف

يعرف التفكير السلبي على أنه النظرة التي تحتوي على التشاؤم جهة الأشياء، وتقييم المواقف بصورة سلبية مبالغ فيها، وتأتي الأفكار السلبية نتيجة للمواقف التي تحدث للفرد في بيئة عمله أو أسرته أو مدرسته، وتتزايد قوتها إذا لم يكن الفرد على ثقة تامة بنفسه.

هناك العديد من أسباب التفكير السلبي منها:
الضغط و الانتقاد السلبي الذي قد يتعرض له الشخص ممن حوله .
إجراء المقارنة بين الشخص وغيره من الأشخاص المتفوقين فيشعر بإحباط لعدم وصوله نجاحات وإنجازات الآخرين.
ضعف الثقة بالنفس والخوف من الفشل في إتمام المهام المكلف بها.
عدم التقدم لخطوة إجراء مايتم التفكير فيه لسبب الخوف وعدم الثقة بالنفس .
النظر للنفس بالسلب، فمن المهم أن تكون على وعي بالأفكار التي تملكها عن نفسك بشرط تكون إيجابية .
لا تمتلك فن التجاهل فالحياة مليئة بالأشخاص والمواقف السلبية، ولكن إن كنت سوف تأخذ كل شيء  بشكل شخصي وتتأثر به فسوف تعاني كثيراً، لذا عليك أن تتعلم فن التجاهل وأن تحاول أن تمرر الأشياء المزعجة، لا أن تتلقاها مباشرة وتسمح لها بالتأثير عليك.

ونستعرض سوياً لحل هذا التفكير السلبي بأبسط الطرق:

– لابد أن يشغل الإنسان وقت فراغه، لأن العزلة الدائمة والفراغ بيئة لتوالد الاكتئاب والأفكار السلبية.

-التخلص من الأفكار السلبية بتلاوة القرآن، فالكثير منا تراوده الأفكار السوداء والسلبية التي تزيد من توتره ويأسه، وهنا تكون تلاوة القرآن طريقة تساعد على التخلص من الافكار السلبية.

– قراءة الدعاء لأن الدعاء والتوكل على الله هو الوسيلة للوصول راحة القلب والبدن، لأن الله سبحانه إذا أراد شيئاً يقول له كن فيكون.

– بالإضافة لتلاوة القرآن والدعاء ربط يومنا بالأذكار، لتكون الأذكار في كل وقت وعلى مدار اليوم لتحل محل الأفكار المرضية والعبارات السلبية، وتجعل اللسان طيب الذكر دوماً، وهناك اذكار كثيرة رائعه يمكن أن تطرد الأفكار السلبية وتبعث الطمأنينة في أروحنا، وتحلو بها أيامنا، وتزيل همومنا، وتفرج كربنا منها:

“أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق”
“بسم الله الذى لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم”
“اللهم أنت السلام ومنك السلام تباركت يا ذا الجلال والإكرام”
“لا إله إلا الله وحده لا شريك له”
“الله له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير”
“لا حول ولا قوة إلا بالله”.

واتابع معكم تتمت حديثنا في الأسبوع القادم بمقال آخر بإذن الله.

ارسال :

عن alkhabbar99

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الأفكار السلبية 2

بقلم: عمر الشريف كنا قد تحدثنا في مقال الأسبوع الماضي عن الأفكار السلبية وطرق وحلول للابتعاد عنها، ونتابع في هذا المقال الحديث عنها: يقال إنه في الحرب العالمية الثانية تبين ...